• لا توجد منتجات في سلة المشتريات.

تمثالان عملاقان في اسكتلندا يخلدان جمال الخيول

لطالما كانت الخيول رمزاً للقوة والمتانة، صاحبت خلالها شعوباً منذ القدم، وبالنسبة للأسكتلنديين تحتل هذه الحيوانات مكانة خاصة، ويظهر هذا الإمتنان للأحصنة بتمثالين عملاقين يبلغ طولهما أكثر من 30 متراً
هما تمثالا “كيلبيس” من صنع الفنان آندي سكوت، وهو عمل فني افتتح الأسبوع الماضي.
التمثالان يطلان على قناة “فورث آند كلايد” في اسكتلندا، التي تفتخر بأصالة الخيول وجمالها، واستوحي تصميم التمثالين من الأساطير الأسكتلندية، إذ يدل اسم “كيلبيس” على الوحوش المتحولة في تلك الأساطير، وتأتي الخيول لإظهار قوة وصلابة المجتمع الإسكتلندي.
يبلغ ارتفاع كل تمثال 30 متراً، وهما يخلدان ذكرى الأحصنة التي كانت جزءاً من المجتمع خلال تطوره في الحراثة والزراعة وجر العربات واستخراج الفحم.
وأتت أحصنة شهيرة لافتتاح العمل الفني، منها الحصان “Duke” الذي استوحى منه الفنان تمثاليه، اللذين صنعا من الحديد المستخدم بعمليات البناء، المطلي بمعدن الستانليس ستيل، ويبلغ وزن كل تمثال أكثر من 300 طن.
ورغم أن الافتتاح الرسمي كان الأسبوع الماضي، إلا أن أكثر من مليون زائر أتوا لرؤية التمثالين منذ إنهاء العمل بهما في أبريل/نيسان عام 2014.

COPYRIGHT © 2013-2020 BRITISH ARABIAN COLLEGE OF EQUINE STUDIES LTD\ALL RIGHTS RESERVED