التعلم من التجربة والخطأ

يمكن للخيول أيضا التعلم عن طريق التجربة والخطأ، ويسمى هذا النوع من التعلم في بعض الأحيان بالتعلم العرضي. حصان صغير السن يحاول سرقة كومة من القش من عضو آخر من القطيع قد يكون مهددا إن كانت أذنيه منتصبتين، فهذا قد يتبعه بعدها عضة أو ركلة، والحصان صغير السن سيتعلم عددا من الأمور بسبب هذه التجربة. سوف يتعلم:
• حصان ذو أذنين متجهتان للخلف قد يكون على وشك أن يعض أو يركل.
• لتجنب التعرض للركل، ابتعد عند رؤبة الأذنين متجهة للخلف.
• التعرض للركل يؤلم.
• من الأفضل البقاء بعيدا عن الخيول الأخرى عند قيامهم بتناول الطعام.
• يمكنك حماية طعامك عن طريق عض أو ركل الآخرين.
لدى القيام بتجربة مع معرفة هذا، فإن الحصان صغير السن سيتعلم أن بعض أعضاء القطيع قد يسمحون لك بالإفلات من العقاب عند سرقة الطعام، ولكن الآخرين لن يتسامحوا بذلك. بطريقة مماثلة، قد تتعلم بعض الخيول أنه يمكنها أن “تفلت من العقاب” جراء سلوك معين عندما يتم امتطائها من قبل شخص ما، ولكن ليس من قبل شخص آخر.

عن الكلية

تقدم الكلية البريطانية العربية لدراسات الفروسية (BACES) في لندن مجموعة متميزة من الكورسات للطلاب المتحمسين لدراسة علوم الخيل والباحثين عن فرص العمل في هذا المجال.نقدم لكم دورات تدريبية تناسب تطلعاتكم، كما توفر برامج الدبلوم لدينا دورة شاملة للدراسة عبر الإنترنت لمالكي الخيول وعشاقها وفق المناهج البريطانية.

للاتصال بنا

الكلية البريطانية العربية لدراسات الفروسية
ويلز, المملكة المتحدة ( UK )

أو عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي

هذا الموقع برعاية

مجلة البادية
Copyright © 2013-2020 British Arabian College of Equine Studies Ltd\All Rights Reserved